خطباء الجمعة … ياسلام

3ajmi-qyama1

يقول علماء الغرب المهتمين : أن خطبة الجمعة عند المسلمين تعتبر مصدر هائل لتلقي المعلومات نظراً لأنها اجتماع يأتيه الناس أسبوعياً من غير إجبار ، ونظراً لتركز المعلومات في مدة زمنية قصيرة … وأظن أن هذا الكلام صحيحاً في حال أن الخطبة كانت فعلاً “خطبة” بمقاييسها الصحيحة وبمعاييرها وضوابطها الواجب الالتزام بها . حقيقةً …
خطبة الجمعة في أيامنا هذه لها طعم خاص ، وأكاد أجزم أن معظم الحاضرين ينصرفون من صلاة الجمعة لا يعون ما قيل ، وليس عندهم استعداد أصلاً لتهيئة أنفسهم أن يعوا ما سيقال ، وباعتقادي أن الخلل ليس فيهم كمصلين بقدر ما هو في الخطيب نفسه … مثلاً .. من كل عشرة خطب جمعة تقريباً أشعر أن خطبة واحدة استفدت منها فعلياً ، وخرجت من المسجد وأنا راضٍ عن ما خرجت به .
خطباؤنا اليوم ” جزاهم الله كل خير ” ومع احترامي لمكانتهم وعلمهم طبعاً ، يفتقدون إلى فن الخطابة إلا من رحم . فكم من خطبة تتطلب هدوءاً وسكينة جعلها الخطيب حرباً ضروساً ، فتسمع من فيه قعقعةً وجلجلةً وكأننا على عتبات بيت المقدس ، وكم من خطيب يأتيك وكأن مهمته أن يجعل الناس نياماً ,, وهكذا تختلف الاحوال وتتبادل الأدوار في كل أسبوع … وفي النهاية النتيجة واحدة … ” لا فائدة ”

أرى أنه من الضروري أن يتم انتقاء الخطباء وفق معايير أكثر وضوحاً ، وأكثر دقة …

6 تعليقات to “خطباء الجمعة … ياسلام”

  1. MoSBaH Says:

    بسم الله ..

    موضوع يلامس الواقع المؤلم لما وصلت له الأمة .. وهذه احدى صوره

    فخطيب الجمعة ليس كأي خطيب .. فيجب ان يكون فيه مواصفات تأهله بأن يخطب بجموع المسلمين في يوم اجتماعهم الأعظم…
    كمان ان صعود منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أمانة يسأل عنها أمام الله…

  2. faddy Says:

    وضعت يدك بالجرح

    يوم الجمعه بالنسبة لي اضحى مقيتا جدا وأظنني عرفت السبب

    إيماني أفقده بمجرد دخولي المسجد لأسمع نفس خطبة الجمعه الماضي بطريقة القاء متخلفة

    ألا يرتقي علماءنا بأدب الخطابة وبالمواضيع

    صرت لا احضر من الجمعه سوى الصلاه اففففففففففففففففففففففففففففففف

  3. هاجر يعقوب Says:

    😀 يعني المفروض خطيب الجمعة هذا يستغل الخطبة لإحياء المنطقة التي يخطب فيها، المفروض يجذب الناس لحب صلاة الجمعة لا أن يحدث العكس كما تقولون!

    المشكلة أن هذا يُنفِّر الناس من الجامع و أصلا هم ليسوا بحاجة إلى هذا التنفير لأن هناك خارج المسجد مِن عوامل الجذب إلى الشر و إلى الضياع و إلى البعد عن الدين ، هناك الكثير من هذه العوامل فهم بطبيعة الحال ليسوا بحاجة إلى الزيادة في ذلك!!!

    يبقى حال الأمة الإسلامية كما هو لا يُبشِّر و لا يَسُر 😦 ربنا يصلح الحال …… آميـــن
    و دمتم بخير و على طاعة

  4. قلم الظل Says:

    بالنسبة لي أرى أن خطبة الجمعة لم تتغير منذ أكثر من سنة 🙂
    فلو لاحظنا فهي مكررة لاجديد فيها وقليل من يجيدون فن الالقاء والخطابة 😦

  5. توفيق التلمساني. Says:

    أتباع الطرق الصوفية في الجزائر سجل عليهم التاريخ أنهم انضووا تحت لواء الإستعمار الفرنسي و كثير منهم دافع عنه و وقف في وجه ثورة التحرير التي قادت البلاد إلى الإستقلال.لكن مع ذلك فالتاريخ سجل لتلك الطرق الصوفية أنها ساهمت في ترسيخ دين الله باستمرارها في تحفيظ القرآن للأجيال المتلاحقة.
    ما جعلني أشير إلى هؤلاء هو اقتناعي بأن خطبة الجمعة رغم كل ما يمكن أن يقال عنها فيهي تبقى تحتفظ بأدائها للحد الأدنى مما أشار إليه علماء الغرب المهتمين.
    مجرد حفاظها على اجتماع المسلمين بشكل طوعي هو في حد ذاته مكسب لهذه الأمة.

  6. تجمع المدونين الفلسطينيين Says:

    خطباء الجمعة … ياسلام…

    يقول علماء الغرب المهتمين : أن خطبة الجمعة عند المسلمين تعتبر مصدر هائل لتلقي المعلومات نظراً لأنها اجتماع يأتيه الناس أسبوعياً من غير إج……

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: