Archive for the ‘كتب’ Category

إحتفال الدوحة ..بنصر غزة

يناير 28, 2009

l24024767384_754

صراحةً لم يكن في مخططي أن أكتب أي تدوينة خلال هذه الأيام لظروف معينة ، , ولكن وبعد أن تابعت المهرجان الاحتفالي بنصر غزة الأبية  والمقام في دوحة الخير ، المقام في دوحة  المقاومة ، قررت أن أسرج قلمي لينتفض ويجود بما من الله عليه ، راجياً أن تتنفض كل القلوب نحو الحق وأهله وأن تتظافر كل الجهود مهما ظن أصحابها أنها قليلة لنصرة المقاومة .
استمعنا واستمتعنا بكلام كبار رجالات الأمة وعلمائها ، استمعنا إلى كلمات أهل الحق .. الطائفة المنصورة بإذن الله تعالى ، بدءاًَ بالشيخ العلامة الدكتور/ يوسف القرضاوي ، والشيخ المجاهد الأستاذ خالد مشعل ، والدكتور صلاح البردويل .. ، استمعنا وأتمنى أن يكون كل من سمع قد وعى ، وكل من وعى قد عقد النية  وقطع عهداً مع الله على أن لا يساوم أو يتنازل أو ينصر من خذل الدين.
أنا هنا لا لأحدثكم عن ما فاض به الحفل من خير كلام ، وصدق مشاعر  فبإمكان من فاته الحفل أن يحرص على مشاهدته مسجلاً ، ولكن  أبى قلمي إلا أن يكون هنا ليشهد بأن هؤلاء الرجال وأمثالهم بهم ستنتصر الأمة ، وبهم سيسمو هذا الدين ، وبهم ستكون للأمة الإسلامية قرار وكلمة .
تحدث أبو الوليد .. صاحب الكلمة الصادقة التي تنبع من قلب مؤمن ، وواثق بنصر الله عز وجل .. تحدث بخير كلام تحدث ولسانه رطباً بذكر الله ، تحدث وكلامه معطراً بذكر الله والصلاة على الحبيب ، ليس كؤلئك الذين ينعقون كالغربان بأقبح الألفاظ والذين أصلاً لفظهم الطفل الصغير من لائحة الوطن قبل الكبير الواعي ، وهذا ليس غريباً .. فتلاميذ غزة اليوم هم معلموا الأمة الصبر والثبات والقوة والتحدي كما قال شيخنا العلامة الدكتور / يوسف القرضاوي .
أبو الوليد .. كل التحية إليك أيها القائد المجاهد .. تحيةً لك ايها البطل .. تحيةً لك أيها الطاهر ..
شيخنا القرضاوي .. أسأل الله أن يحقق لك ما تمنيت وأن تنال الشهادة بعد جهاد في سبيل الله .. وأنت الذي كل حياتك جهاد ..
شيخنا خالد مشعل ” أبو الوليد ” .. لن يغمد السيف إلا بعد أن نحرر كل فلسطين .. ويعود كل اللاجئين إلى ديارهم ..
أدعوكم إلى أن تكونوا على العهد .. أدعوكم إلى حيث أمر الله .. فلا تكونوا من القاعدين ..
والتحية لكم .. من قلب غزة المنتصرة .. القاهرة للصهاينة والمنافقين والحكام العرب الخائنين منهم والمتخاذلين

Advertisements

هل النجاح ضربة حظ ؟

يونيو 17, 2008

انتهيت قبل أيام من قراءة كتاب 25 قصة نجاح، جمع وإعداد رؤوف شبايكـ، الكتاب قيم بكل ما تحمل الكلمة من معنى ، الكتاب متوسط الحجم 77 صفحة ، صراحةً لم أمل من قراءة الكتاب لما وجدته من قصص رائعة بحيث تنزلق أناملك على الصفحات لتقلبها حيث تقرأ القصص التالية كلما انتهيت من سابقاتها ,, على كلٍ الكتاب مشوق ومن الكتب المحفزة والمشجعة والطاردة للتشاؤم والباعثة للتفاؤل والأمل ، بكل تأكيد هناك قصص أعجبتني من بين ال25 قصة الموجودة في الكتاب .

مثلاً : جميعنا نشاهد صورة الرجل الكبير في السن صاحب الشعر الأبيض والتي ترمز صورته لأشهر محلات الدجاج المقلي ” كنتاكي “، ولكن ما قصة هذا الرجل ؟ ستعرف القصة بكل تأكيد بعد قرائتك للكتاب وهي أول قصة موجودة في الكتاب. وبالمناسبة هي من أكثر القصص التي أعجبتني في هذا الكتاب ، ومما أعجبني أيضاً قصة إطلاق موقع هوتميل ، وكذلك القصة الرائعة والتي أتمنى لكل من يقرأها أن يقارن الحالة لو ظهر هذا المبدع في بلد من بلداننا العربية في الوقت الحالي وهي قصة “فارح جراي “ ورقمها في الكتاب القصة الثالثة عشر .

بعد قرائتك للكتاب ستعلم جيداً :

1. أن الفشل هو البهار الذي يعطي للنجاح حلاوته ، وبدونه لا تكتمل الطبخة.

2. أن النجاح لا يعني حصانة ضد الفشل ، وكذلك الفشل لا يعني استحالة النجاح

3. أنه يجب ان تتصرف وكأن أفعالك ستغير العالم ، فهي كذلك بالفعل .

4. ليس كل ربح نجاح ، ولا كل خسارة فشل .

5. أنه لم يندم أحد على بذله أقصى ما في وسعه ، وما أكثر من ندموا بسبب كسلهم .

6. أنه يجب عليك أن لا تقلل أبداً من أهمية أن تكون لك علاقات قوية وجيدة مع الجميع .

7.أن الخبرة هو ما تحصل عليه عندما لا تحصل على ما كنت تريده .

رابط التحميل..